المؤتمر الصحفي الخاص بالملتقى الوطني للوقاية من المخدرات

قال أمين اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات أحمد السمدان ان عقد الملتقى الوطني للوقاية من المخدرات يأتي استجابة للتوجيهات الدائمة من قبل صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الاحمد لمسؤولي وزارة الداخلية فيما يتعلق بموضوع مكافحة المخدرات وضرورة التصدي لهذه الآفة مع الدعم الكامل للاجهزة المعنية التي تقوم بهذه المهام.

وأضاف السمدان في مؤتمر صحافي أمس للتعريف بالملتقى الوطني للوقاية من المخدرات الذي يبدأ أعماله الاحد المقبل على مدى يومين ان هناك ضرورة لاعادة النظر فيما تم انجازه بخصوص مكافحة المخدرات في الفترة الماضية ولابد من وقفة تقييمية والانطلاق منها الى الامام بناء على الدروس المستخلصة منها.

واستعرض ما تم انجازه من أعمال «كثيرة» للجنة الوطنية للوقاية من المخدرات «نأمل من خلالها تعاون الاجهزة الحكومية والاهلية في محاربة هذه الآفة وبما تسببه من أضرار نفسية واجتماعية وصحية.

وذكر أن مسألة مكافحة المخدرات لا تقف عند حد معين بل هي استمرار لمجمل الجهود في هذا الصدد وفي المحصلة لابد من العودة الى الجهات المختصة وصولا الى المقترحات المطلوبة.

من جانبه أكد المدير التنفيذي للمشروع التوعوي الوطني للوقاية من المخدرات (غراس) د.أحمد الشطي خلال المؤتمر الصحافي حرص اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات على التصدي لهذه الآفة وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية والاهلية المعنية جميعها.

وأشار د.الشطي الى أن الملتقى آنف الذكر يستهدف تنسيق الجهود الوطنية وترسيخ التعاون وتفعيل الادوار وتبادل الخبرات وزيادة مساحة الشراكة المجتمعية للخبراء والمعنيين في مجال الوقاية من آفة المخدرات وبلورة التوصيات التي ستعكس جهود وأدوار وخبرات جميع الجهات الحكومية والاهلية.

Comments are closed